نداء إلى جَماهير شَعبنا الفلسطينيّ في القارة الأوروبيّة

لِنُشارك ونَستضيفُ معاً “مؤتمر المسار الفلسطيني البديل”

مَدريد – إسبانيا  29 اكتوبر – 2 نوفمبر 2021 

 

نحو مَرحلة نضاليّة جَديدة في مَسيرة شعبنا وكِفاحه الوَطنيّ من أجل التحرير والعودة

 

على ضَوء المُتغيرات والتطورات السيّاسية المعروفة التي طالت فلسطين ومنطقتنا العربية والواقع الفلسطيني في أوروبا خلال العقد الأخير، وما تُشكله اليوم جماهيرنا الفلسطينية والعربية من قوة بشريّة وازنة وكتلة شعبية كبيرة في القارة، وما تملكُه تجمعاتنا الشبابيّة والطلابيّة والعماليّة والأكاديميّة من إمكانيات وطاقات عظيمة وكامنة وقدرة على الحركة والتنظيم والحَشد، فإننا نهيبُ بجماهير شعبنا المناضل في القارة الأوروبية وكافة مؤسَّسَاتنا الفلسطينيّة والعربيّة وأصدقاء فلسطين إلى المشاركة الفاعلة في تنظيم واستضافة “مؤتمر المسار الفلسطيني البديل” الذي تَقَرر عَقده نهاية أكتوبر- أوائل نوفمبر 2021 في العاصمة الإسبانية مدريد.

إنّنا على ثقة راسخة من استجابة طلائع شَعبنا الفلسطيني إلى نداء الواجب الوطنيّ، نِداء كُل فلسطين.. وكل الشّعب وكل الحقوق ليكونوا طليعة وطنية تتقدّم الصّفوف وتصنعُ هذه المحطة التّاريخيّة في مسيرة شعبنا وكفاحه الوطنيّ التحرريّ في الوطن والشّتات، والتقدم معاً وبخطى واثقة نحو مرحلة جديدة، عِمادها ومسارها الوحدة والتعاون والتضامن في مواجهة التحديات والأخطار التي تواجه قضيتنا وتُهدد حقوق شعبنا ومصيرنا ومستقبلنا المُشترك.

إنّنا على ثقةٍ تامّة أيضاً بأنّ عشرات الآلاف من اللاجئين الفلسطينيّين الذين تشرّدوا بسبب الحصار والحروب والتجويع والعنصرية، وركبوا “قوارب الموت” إلى دول الإتحاد الاوروبي باتوا يُشكّلون اليوم رُكناً أساسياً في قيادة حركة التغيير الثوري الديمقراطي على المستوى الوطني والقومي والدولي، وإنهم أقرَب إلى فلسطين وتحقيق العودة إلى الدّيار أكثر من أيّ وقتٍ مضى، وسيفرضون حقيقة وجودهم ويؤكّدون قُدرة الشعب الفلسطينيّ في الشتات على تحرير صوته وإعادة بناء مؤسَّساته الوطنية وتصويب البوصلة الشعبية نحو  القدس وكلّ فلسطين.

إنّ جماهيرنا الفلسطينيّة في أوروبا، ومعها جالياتنا العربية وأنصار فلسطين، يشكلون الإمتداد الطبيعي لنضال شعبنا في فلسطين المحتلّة ومخيّمات لبنان وسوريا والأردن، وإنهم مع أشقائهم وشقيقاتهم المشاركين والمشاركات من كل القارات، قادورن على إعادة التّوزان للحركة الوطنيّة الفلسطينيّة بين فلسطين المحتلّة والشّتات والإعلان عن انطلاقة حركة فلسطينيّة وعربيّة وأمميّة مُوحّدة ومنظّمة على طريق العودة والتحرير.

ندعوكم جماهيرنا في القارة الأوروبية إلى الحَشد والوحدة، لنتقدم معاً من أجل المشاركة في إعادة بناء مداميك مشروعنا الوطنيّ التحرري وانتزاع حقّ شعبنا في تقرير المصير فوق كامل ترابه الوطني.

ولتكن مَسيراتنا الشّعبية يوم 2 نوفمبر  2021 في ذكرى وعد بلفور المشؤوم مسيرات شعبية حاشدة يرفرف فيها علم فلسطين عالياً خفّاقاً، ولتكن رسالة للصّديق و العدو بأن شعب فلسطين المناضل والأبيّ على عهد الشّهداء والأسرى والجرحى، لن ينسى ولن يغفر، وإنّ فلسطين، كل فلسطين، كانت وستظل باقيةٌ لشعبها طال الزّمن أم قَصُر.

لِنشارك في التحضير والإستعداد لانطلاقة مسارنا الجديد، ونستقبل طلائع شعبنا من فلسطين المحتلة ومُخيمات لبنان والأردن وسوريا، ونرحب بالوفود المشاركة من الوطن العربي وإفريقيا وأمريكا الشّمالية والجنوبية وكل مناطق الشّتات، ونُقدّم النّموذج الوطني الوحدويّ في إطلاق حركة التغيير الثوريّ الدّيمقراطي نحو فلسطين المُستقبل، فلسطين المُحررة .. من النّهر إلى البحر.

المجد للشّهداء

وإنّنا حَتماً لعائدون 

اللجنة التّحضيرية العامّة / مؤتمر المسار الفلسطيني البديل

للمشاركة والتواصل مع اللجان المحلية في أوروبا:

بلجيكا                belgium@masarbadil.org

اليونان و قبرص    greece@masarbadil.org

جمهورية التشيك            czechia@masarbadil.org

الدنمارك               denmark@masarbadil.org

فرنسا    france@masarbadil.org

 ألمانيا   germany@masarbadil.org

إيطاليا    italy@masarbadil.org

 هولندا nl@masarbadil.org

 إسبانيا والبرتغال  madrid@masarbadil.org

 السويد  sweden@masarbadil.org

النرويج  norway@masarbadil.org

النمسا    austria@masarbadil.org

بريطانيا  britain@masarbadil.org

لبقية البلدان الأوروبية الرجاء التواصل على بريد الكتروني:        europe@masarbadil.org

 

Share
Tweet
WhatsApp
Telegram
Vibe
Share
Email
Print